×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.

طريق #تنومة - #بلقرن بين تأخر التنفيذ.. ومعاناة العابرين

طريق #تنومة - #بلقرن بين تأخر التنفيذ.. ومعاناة العابرين
النماص - عبدالعزبز علي مغرم يُعد الطريق الواصل بين محافظتي تنومة وبلقرن ، مرورا بالنماص ومركزي السرح وبني عمرو بمنطقة عسير .. من أصعب الطرق بالمملكة نظراً لطبيعة المناطق الجغرافية الوعرة التي يخترقها , وهو أيضاً من أكثرها إزدحاماً وحركة مرورية ، خصوصاً أثناء موسم فصل الصيف الذي تستقبل فيه تلك المناطق أعداداً كبيرة من السياح والزوار من مختلف مدن المملكة ودول مجلس التعاون وغيرها ؛ بالإضافة إلى سوء العوامل والظروف الجوية , حيث يخيم الضباب الكثيف على تلك المحافظات لعدة أشهر من السنة, كونها تقع في أعالي مرتفعات جبال السروات.

هذا الطريق لم يكتمل ازدواجه - مع الأسف - بعد سنوات عديدة من اعتماده , بل أصبح أكثر خطورة مما كان عليه بعد أن تغيرت معالمه بسبب كثرة التحويلات والحفريات واعمال الدفن وغيرها؛ إضافة إلى عدم وجود لوحات للسلامة وإشارات للتنبيه بشكل كاف فأصبح من الصعوبة بمكان السير فيه، حتى في ظروف الطقس العادية.

المواطن محمد ابوهياف العمري، قال لـ(الجزيرة): إن الأهالي يأملون من وزارة النقل متابعة هذا الطريق بشكل أكبر والتدخل في معالجة مشاكله بشكل عاجل، ومعرفة اسباب هذا التعثر الذي تضاعفت بسببه الحوادث, وفقدت على إثره الكثير من الأرواح. وأضاف العمري: إن مما يستغرب له حقيقة ، هو أن بعض المواقع في هذا المشروع سحبت منها المعدات كلياً، وبالتالي تركت المكان بشكل يعرض حياة العابرين والمسافرين للخطر.. دون الشعور بأدنى مسؤولية !؟.

سحابة الكلمات الدلالية

التعليقات 0
التعليقات 0
أكثر