×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.

قرية "محبة" تودع #الشهيد حسن الشهري

قرية "محبة" تودع #الشهيد حسن الشهري
تنومة : بعد أن تعرض الوكيل رقيب حسن عبدالله الشهري للعديد من الإصابات أثناء مواجهته مع أعداء الوطن في الحد الجنوبي ، قدمت له (غـلا)ابنة شقيقه الأكبر هدية بعد تماثله للشفاء ، وقالت (غـلا) إن الهدية تعبر عن مشاعر فرحتها ببطولة عمها الذي أظهر شجاعة المدافع عن بلاده التي يعتز بها كل سعودي .

وحينما تماثل الشهري للشفاء سرعان ماعاد إلى الحد الجنوبي ليشارك رفاقه الدفاع عن بلاد الحرمين الشريفين وصد نوايا أعداء الوطن الخبيثة، استشهد في هجوم قبل أيام أثناء ملاحقة الحوثيين الفارين على الحدود الجنوبية .

وقد زفَّ أمس الأول المئات من سكان قرية محبة في محافظة المجاردة الشهيد وكيل رقيب حسن الشهري حيث كان في استقبال جثمانه والده وإخوته وأفراد قبيلته وعدد من الأفراد والضباط من زملائه في الحد الجنوبي الذين ذكروا ان الشهيد حسن الشهري كان من الجنود الأبطال والمشهود لهم بالخير والوقوف والصمود في أرض المعركة .

والشهيد (29 عاما) متزوج ولديه ولد وبنتين ، التحق بالقطاع العسكري منذ حوالي 9 أعوام ، وقال شقيقه الأصغر (علي) إنه كان ينوي العودة بعد أيام لقرية محبة في المجاردة لتقديم هدية لإبنة شقيقه ( غـلا ) التي تعرضت لوعكة صحية ، إلا أن الاشتباك مع الحوثيين أدى إلى استشهاده .
التعليقات 0
التعليقات 0
أكثر