×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.

وزير التعليم يرعى المؤتمر التربوي الدولي الأول "المعلم وعصر المعرفة: الفرص والتحديات"

تحت شعار معلم متجدد لعالم متغير

وزير التعليم يرعى المؤتمر التربوي الدولي الأول "المعلم وعصر المعرفة: الفرص والتحديات"
تنومة : يرعى وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى، المؤتمر التربوي الدولي الأول، بعنوان "المعلم وعصر المعرفة: الفرص والتحديات"، تحت شعار معلم متجدد لعالم متغير"، والذي تنظمه جامعة الملك خالد في أبها، ممثلة في كلية التربية خلال الفترة من (29 / 2 / 1438هـ) وحتى (1 / 3 / 1438هـ)، الموافق (29 / 11 / 2016 م) وحتى (30 / 11 / 2016م).
وثمّن مدير جامعة الملك خالد، المشرف العام على المؤتمر، الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، رعاية وزير التعليم، التي تأتي ضمن اهتمامات الوزارة بدعم الأنشطة والبرامج العلمية في الجامعة، مؤكدا أن المؤتمر يهدف إلى تطوير برامج إعداد المعلم في كليات التربية، بما يواكب الاحتياجات المتجددة لمتطلبات عصر المعرفة، والتأكيد على دور المعلم في تخريج جيل واع ومثقف، إضافة إلى تخريج الكوادر المؤهلة من العلماء والخبراء والمفكرين ومعلمي المستقبل، والإفادة من الخبرات العربية والأجنبية المتميزة في صياغة رؤى ومداخل فعالة في مجال إعداد المعلم وتنميته مهنيا.
من جهته، أكد وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية، رئيس اللجنة التنظيمية للمؤتمر، الأستاذ الدكتور محمد بن علي الحسون، أن المؤتمر يأتي إيمانا من جامعة الملك خالد بدورها التربوي والتعليمي على المستوى المحلي والإقليمي والدولي، لافتا إلى أن مؤتمر "المعلم وعصر المعرفة: الفرص والتحديات" يضم نخبة من الباحثين المشاركين في المجال التربوي.
بدوره، أوضح عميد كلية التربية، رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر، الدكتور عبدالله آل كاسي، أن اللجنة العلمية فوجئت بعدد كبير من طلبات المشاركة من داخل المملكة وخارجها، زادت عن 502 ملخص بحث وورقة عمل، تم قبول 177 وبعد الفرز أصبحت 67 بحثا وورقة عمل من 15 دولة عربية وإسلامية وعالمية.
وأضاف آل كاسي أن المؤتمر تصاحبه ورش علمية وتدريبية داخل الجامعة وخارجها للطلاب والمعلمين ويقيمها عدد من الخبراء العاملين في مجال التربية.
التعليقات 0
التعليقات 0
أكثر