• ×
عامر الشهري

الدولة الشابه.. بحنكة سلمان

عامر الشهري
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أفاق السعوديون فجر الأربعاء على أوامر ملكية جديدة وهذه المرة أبرزت شباب الجيلين الثاني والثالث في المشهد السياسي أكثر من ذي قبل، فترجل ولي العهد الأمير مقرن، وعينُ قائد الأمن وسده المنيع وحصنه الحصين وكاسر شوكت الإرهابيين، بل و"قيصر الحرب على الإرهاب" وقائد الحملة الكبيرة للقضاء عليه كما وصفته بذلك صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، ذلكم هو الأمير محمد بن نايف، الذي تربى ونشأ في مدرسة والده الأمير نايف بن عبدالعزيز ـ رحمه الله ـ فكان خير خلف لخير سلف، وهو شخصية تحظى باحترام عالمي لجهوده الملموسة في محاربة الإرهاب ويرتبط بعلاقات وثيقة مع كبار القيادات العالمية السياسية والأمنية، بحسب الصحيفة الأمريكية نفسها، والتي ذكرت أن "قيصر الحرب على الإرهاب" من القلائل في المملكة العارفين بطبيعة الإرهاب الشريرة، وتحديدا الأوضاع الجارية حاليا في اليمن.
أما صحيفة "الواشنطن بوست" الأمريكية فقد وصفت الأمير محمد بن نايف ولي العهد بالشخصية الذكية التي تعلم كثيرا عن طبيعة الإرهاب من خلال السنوات الطويلة التي قادها في الحرب عليه.
رجل الدولة الثالث هو الأمير الشاب محمد بن سلمان قائد عمليات عاصفة الحزم، الذي أثبت خلال الأيام الماضية قوة وصرامة في التعامل مع كل من يفكر المساس بأمن الوطن واستقراره، وهذا ما جسد حالة الرضا الشعبي باعتبار اختياره ولياً لولي العهد تجسيداً شبابياً للاستراتيجية السعودية الجديدة. وعلى العكس تماما هناك حالة من القلق والتوتر لدى الإيرانيين، واتضحت من خلال تركيز الصحافة الإيرانية على مهاجمة ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، لأنها تدرك أن الجيل الشاب في القيادة السعودية سيكون أكثر صرامة في التعامل مع طهران وأذرعها في المنطقة.
لم تتوقف الأوامر الملكية فقط على رأس الهرم، بل طالت الوزارات والمرافق الحكومية الأخرى، ليؤكد ملكنا وقائدنا ألا مجال للتقاعس والتهاون عن أداء الواجب، وهي رسائل مهمة لكل مسؤول بأن خدمة الوطن والمواطن بكل إخلاص وتفاني بعيداً عن الفلاشات، هي منهجية سلمان الحزم والحسم التي رسخها في هذه الدولة الشابة ورسم طريقها ونهجها بحنكته وبعد نظره.
نجدد البيعة لملكنا، وولي عهده، وولي ولي عهده، على كتاب الله وسنة رسوله صىلى الله عليه وسلم، وعلى السمع والطاعة، ونبتهل للمولى سبحانه وتعالى أن يحفظ بلاد الحرمين الشريفين وأهلها من كل سوء ومكروه.


بصراحة
- آن الأوان للتعامل بصرامة مع من يقومون بتصوير ونشر الخطابات الرسمية الحكومية السرية، فقيام قناة "العالم" الإيرانية قبل عدة أسابيع بنشر خطاب رسمي عليها أحزننا كثيرا، وطرح علامات استفهام كثيرة نأمل أن تتلاشى قريبا وألا نرى هذه الحالات مجدداً، وأن يتم محاسبة من يقفون ورائها أياً كانوا.

خاتمة
ياراعي العوجا عسى عداك تفداك *** رديت للعربان ذاهب يمنها
باعه عميل الفرس لولاك .. لولاك *** تقاسم الحوثي وصالح ثمنها
صفعتهم بالراي والكف وخطاك *** واذهل هبيل الراي ثاير دخنها
ياراعي العوجا والأمجاد تزهاك *** رفعت هامات العرب في وطنها

أبيات من قصيدة لمهندس الكلمة وأمير الشعر: خالد الفيصل


عامر الشهري
الرياض
Am_alshry@hotmail.com

التعليقات ( 4 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    08-08-1436 01:52 مساءً رنا :
    حفظ الله قيادتنا وأمدها بنصر من عنده وحفظ هذه البلاد من كل مكروه
  • #2
    08-08-1436 01:10 مساءً رنا :
    انا معجبه كثير بي مقلاتك وانت انسان ناجح استمر
  • #3
    08-08-1436 01:04 مساءً رنا :
    ليه ماترفع تعلقياتي
  • #4
    15-07-1436 11:16 مساءً ابو وليد :
    حفظ الله قيادتنا وأمدها بنصر من عنده وحفظ هذه البلاد من كل مكروه

شاهد معنا

جديد المقالات

بواسطة : عامر الشهري

فقدت عائلة آل غرمان خاصة، وقبيلة نازلة عامة،...


بواسطة : صالح بن حمدان

الموقف الأول : في مدرجات المسارح الغنائية...


- ان تكن ضحية كُرْه أو إقصاء أو مؤامره من فيئة...


يستطيع المراقب للمشهد القبلي في وطننا الغالي...


بواسطة : ابو فراج

أثبت ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد...


بواسطة : صالح بن حمدان

إن الأحداث من حولنا في حالة غليان فالخليج...


لم يحدث على مر التاريخ ان كان هناك دولة إستدعت...


Rss قاريء

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:57 صباحًا الثلاثاء 22 أكتوبر 1440.