×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.
×

متى تنتهي هذه الظاهرة من ملاعبنا

ابو فراج
بواسطة : ابو فراج
متى تنتهي هذه الظاهرة من ملاعبنا

نحن شعب يدين بالإسلام ويتمسك بقيمه وسنة المصطفى صلى الله عليه وسلم وديننا الحنيف لم يترك أمراً يهم المسلم الا وضحه سواء من القرآن الكريم ، أو السنة النبوية ، أو الأحاديث الصحيحة ، وآداب وسلوك الانسان المسلم ، كيف تكون ... لذلك و جب علينا أن نكون قدوة لكل مسلم في اتباع ما يزيدنا شرفاً وعظمة بالله ، ثم بديننا ، وقيمنا ، وأ خلاقنا الاسلامية .. لكن هناك خلل بدأ يتسلل الى شبابنا المسلم وذلك باتباع اوضاع وتقليعات ليست لنا وليس لها علاقة بسلوكيات الانسان الناضج الذي يميز بين التقليد الاعمى والتشبه بشواذ الغرب ، وتقليعاتهم ، رغم انني مررت بكثير من دول الغرب ولم اشاهد هذه التقليعات الا في اناس لا يعترفون بقيم ولا سلوكيات ولا اخلاق ويدعون أ ن تلك حرّية .. وحتى هنا فيما اناقش بعض الشباب يقولون نحن احرار وهذه مواضيع شخصية وامور خاصة بنا ، وهذه الافعال دمار للحرية ، وطريق للسخرية ، وخروج عن المالوف .. تقليعات (القزع) و(عرف الديك) وغيرها من التقليعات في الملابس وغيرها ، من اين اتتنا ؟ السؤال موجه للشباب ، وهل اصبح شواذ الغرب هم قدوة شبابنا؟ .. تلك مصيبة .. ان نرى 80% من الرياضيين في الوطن على هذه الشاكلة وتلك التقليعات ، وهم السبب الاول في سحب الشباب الصغار والمراهقين الى تقليدهم ، لذا وجب على هيئة الرياضة ايقاف تلك المهازل وعدم السماح لاي رياضي بدخول الملاعب ما لم يتمسك بقيمنا وعادتنا وسلوكنا الاسلامي ، مظهر وسلوك ، وا لتركيز على لاعبي المنتخبات الذين يمثلون المملكة في المحافل الدولية بشكل اكبر .. وقد استبشرت خيرا بما رايته من توجهات لرئيس هيئة الرياضة الجديد حول هذا الموضوع ، رغم انه سبق لي ولغيري ان كبتنا حول هذا الموضوع كثيرا ولم نرى لما كتبنا ونوهنا عنا تحرك ، هذه الظاهر خطيرة ويجب وقفها، شاهدوا بانفسكم اغلب شباب الوطن رياضيين وغيرهم ، الجل منهم بهذه المناظر المقززة التي ليست لنا ولسنا لها ، ويجب على الشاب المسلم ان يكون له شخصيته المتفردة بعيدا عن تقليد سفهاء الغرب وشواذهم .. وان نحارب هذه التقليعات بكل ما اويتنا من قوة وعلى الاباء الدور الاكبر في هذه المهمة ثم رجال التعليم والاعلاميين والصحافة ، والخطباء ، والتربوين .. لان هذا المد اصبح يطال كل بيت مسلم .. حتى انني اشاهد بعض الكبار من عميان البصيرة ياخذ ابناءه للحلاق ويطلب منه ان يعمل لهم هذه التقليعات الكريهة ، فهل و صلنا بنا الامر الى هذا المستوى من السلوك الغير قويم ؟ انها دعوة اوجهها عبر هذه الصحيفة لكل الاباء ومن يهمه الامر ورئيس هيئة الرياضة بايقاف هذا العبث باخلاقنا ، وسلوكنا حتى لاتستمر وتثمر عن اشياء اكبر واخس ، لابد من حل جذري لمحاربة هذا السلوك بكل الوسائل والا فنسكون شعب مقلد لكل شيء في قادم الايام والله الهادي الى سواء السبيل ..

عقيد (م )/ محمد بن فراج الشهري
alfrrajmf@hotmail.com
بواسطة : ابو فراج
 0  0  590