×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.

تنومة تعاني التلوث؟

التحرير
بواسطة : التحرير
تنومة تعاني التلوث؟




عكاظ : أ.د ظافر بن عبدالله ال حنتش
ا عكاظ- السبت 27 / 4 1429 هـ
اطلعت على الموضوع الذي نشرته جريدة عكـاظ في عددها الصادر الاربعاء 10/4/1429هـ حول كارثة التعدين التي تهدد اهالي تنومة صحيا وبيئيا، وانني اشكر لجريدة عكـاظ والقائمين عليها حرصهم الدائم على نشر الحقائق التي تخدم المواطن وتعين المسؤولين في الدولة. واقول ان عشرة الاف مواطن او يزيدون يسكنون تنومة يحلمون ببيئة نقية خالية من الضوضاء وهنا وبعد هذا كله اتساءل واضع تساؤلاتي امام المسؤولين وانا اعلم ويعلم كل مواطن ان الدولة لاتقبل بضرر أي انسان يقيم على ارض الوطن مواطنا كان او مقيما وتساؤلاتي هي: 1- لماذا تم تجاهل خطاب وزارة الداخلية الذي طالب بالغاء امتياز الشركة لما يسببه هذا الامتياز من اضرار بيئية وصحية. 2- لماذا تجوهلت جميع اعتراضات الجهات الحكومية ذات العلاقة كوزارة الشؤون البلدية والقروية ووزارة الزراعة ورئاسة الارصاد وحماية البيئة والهيئة العليا للسياحة وقد نصت جميعها في خطاباتها على الغاء الامتياز الممنوح للشركة لما يسببه من اضرار صحية وبيئية، فضلا على تعارض هذا الامتياز مع الاستراتيجيات التي تتبناها الدولة في الحفاظ على البيئة والمقومات السياحية وقبل هذا وبعده راحة المواطن وصحته وامنه. 3- توجيهات الدولة تنص على عدم القيام بنشاط التعدين في المناطق ذات الغطاء النباتي الطبيعي ومحاربة التصحر والسعي لزيادة الرقعة الخضراء. ولهذا اكد اكاديميون متخصصون في علم الجيولوجيا ان ذلك يؤثر صحيا على المواطنين المقيمين في المنطقة. واخيرا اننا كمواطنين لم نجد لهذه الاسئلة اية اجابة حتى الان الا اجابة واحدة اترك عرضها هنا ليستنتجها اصحاب الامانة والحس الوطني الصادق الذين تهمهم مصلحة الوطن والمواطن اينما كان.

أ.د ظافر بن عبدالله ال حنتش



المقالة منقولة من قسم قضية التعدين بالموقع الذي تم اغلاقة .( بهدف ارشفتها والأحتفاظ بها .)..بعد قرار الغاء لامتياز وانتهاء القضية ....ولله الحمد

بواسطة : التحرير
 0  0  10453
التعليقات 0
التعليقات 0
أكثر