• ×
نادية ظافر الشهري

قبل صلاة العصِر وبعد العِشاء

نادية ظافر الشهري
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حينما فرض الله الصلوات الخمس بحكمة توقيتٍ يقشعر لها البدن فرضها في أوقات كفلت للإنسان تنظيم وقت عمِله وقيلولته وأكله فلا تجد شخص مُحافظ على الصلوات في وقتها إلا وتجده مُحافظ على قيمة الوقت فالوجبات تكاد تكون في وقت واحد طيلة حياته ، والنوم كذلك ، وبذلك حافظ على صحتهِ والزيارات محددة بوقت ، وكل مايحكم ذلك هو وقت الصلاة فهؤلاء الأشخاص لا تجدهم يحددون الوقت بالساعة الفلانية فتوقيتهم بعد صلاة الفجر سأفعل كذا بعد صلاة العصر موعد زيارة فلان .
ومن بركة العيش مع شخص كبير في السن مافوق عمر الستين أن توقيت ذلك البيت هو الصلاة وما أجمل ذلك التوقيت .
هؤلاء الأشخاص لا يتعاملون مع مُنبهات أبداً برمجة ربانية تيقظهم في الثلث الأخير من الليل ويقضون ثُلثَهم مابين سجدةٍ وتسبيحة وتكبيرة في ِانتظار صلاة الفجر واستقبال يوم جديد يُديره وقت الصلاة.
رحمَ الله من فقدنا منهم وحنت جُدران منازلنا لذلك المُنادي الصلاة الصلاة الصلاة .

،، نادية ظافرالشهري ،،

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لاتمثل الرأي الرسمي لصحيفة (تنومة) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها

التعليقات ( 5 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    06-03-1439 01:58 مساءً عبدالرحمن بن خلوفة :
    فعلا من يتعلق قلبه بالصلاة وأوقاتها تجده منظماً ليومه ومرتباً لحياته بشكل لا تجد في عشوائية الوقت ..،،
    بارك فيك اختي الفاضله
  • #2
    05-03-1439 11:13 صباحًا ريم :
    اللهم اجعلني مقيم الصلاة

    مقال رائع رحم الله والديك وبارك الله لك بعمرك
  • #3
    03-03-1439 09:16 مساءً لولو :
    ربي اجعلنا وذرياتنا مقيمين للصلاة خاشعين فيها
  • #5
    03-03-1439 07:37 مساءً د/عبد الرحمن بن هشبول :
    جميل جدا يا ابنتي
    الاسلام نظم حياتنا كبيرها وصغيرها

شاهد معنا

جديد المقالات

بواسطة : ابو فراج

ما حصل من تطورات على الساحة الفلسطينية وموضوع...


إذا اعتللتُ فكتبُ العلمِ تشفيني * * * فيها نزاهة...


بواسطة : محمد آل مخزوم

المجتمعات كافة باتت تعاني الأمَرَّين من...


الخيانة والغدر قد تغفر ولكن لا تنسى من ذاكرة...


لا شيء يُكدر صفو حياتي اكثر من نظرات الشفقة من...


بواسطة : صالح بن حمدان

لكي تكوني أيتها السيدة الفاضلة امرأة تحتل...


بواسطة : ا. ناصر الشهري

من منبر الانتخاب إلى كرسي الرئاسة تختلط...


Rss قاريء