• ×
محمد احمد الشهري

من بين الركام

محمد احمد الشهري
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

بعد ان احيلت سوريا الى ركام وعم أرجائها دمار بعد عمار وبعد ان لعبت كل الاطراف لعبتها على مسرح الاحداث في هذا البلد وبعد ان استدعى بشار كل قوى دولية ظالمة كروسيا وإيران وإرهابية ك داعش وحزب الشيطان ليلعبوا كل فصول الخيانه والطغيان التي قام بتأليفها بشار وأخرجها بوتن وخامنئي ونفذها كل عميل وارهابي وذو مصلحة وبعد ان قتل الشيخ والمرأة والطفل والحيوان وكل دابة على أرض سوريا وبعد ان ابيدت كل معالم الدولة بمؤسساتها وانسانها اصبح يحكى انه كان هنالك دولة على جغرافية بلاد الشام تسمى سوريا موطن الخيرات وسلة الغذا وعاصمة الأدب والعلم والفن ... فماذا بقي من هذا البلد العربي الذي كنا نفخر بعروبته فبتر من الجسد العربي بترا لم يبقى منه ما نأمل ان يبعث من جديد فيا أمة الاسلام هبو للذود عن بلاد المسلمين فقد تكالبت عليها سواطير البتر والتشرذم ،،، ذهبت سوريا فصبحت اثر بعد عين وذهب العراق إذ قسم بين الطوائف والاعراق على مبدأ من حضر القسمه فليقتسم ولبنان بلد بلا هوية وبلاحكومة اعتباريه واليمن يصارع من أجل البقاء والسودان تحت التجزئة وقطر تحت تأثير التخدير الإيراني وليبيا بلد آيل للسقوط وبعض منهم معنا اليوم لانعلم كيف سيكون موقفهم غدا عندما تتغير الاحداث وتتضارب السياسات ووتقاطع المصالح ولا نعلم من سيذهب لاحقا ومن سيأتي ومن سيقف مكانه وكيف ستكون المواقف فإلى الله نشكو حال أمتنا ....

محمد احمد الشهري
aryaam22@hotmail.com

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لاتمثل الرأي الرسمي لصحيفة (تنومة) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها

التعليقات ( 0 )

شاهد معنا

جديد المقالات

بواسطة : عامر الشهري

يوم الوطن.. ووطن العطاء ذكرى تتكرر كل عام،...


نعمة الأمن الحمد لله على نعمه التي لا تعدُّ...


بواسطة : ابو فراج

يومنا الوطني .. يوم فخر واعتزاز اليوم الوطني...


إنه الوطن .. ليس الكلام على الوطن بمناسبة...


اليوم الوطني الجميل هي ذكرى جميله تأتي لتشهد...


بواسطة : صالح بن حمدان

رحل شاعر الفرح والأمل والتفاؤل الى ذمة الله...


خواطر تُنومية في الذكرى (87) ليومنا الوطني...


Rss قاريء