• ×
صالح بن حمدان

علي السالمي شاعر يعيش هم وطنه

صالح بن حمدان
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الشاعر علي السالمي الشهري شاعر وطني يعيش هم وطنه تنبثق شاعريته مع كل احداث الوطن في اعياده وافراحه واتراحه حتى همسه شعرا في حب وطنه وهذا التوجه المفعم بهذه المشاعر الفياضة وهذا العشق وهذا الولاء يتجلى في شعره في كل المناسبات الأهلية والوطنية فقد جند نفسه ووظف شعره لأولئك المرابطين على حد الوطن ضباطا وأفرادا وكل بوحه الشعري تمجيدا وحبا للجندي الذي يرابط على حد الوطن جنوبا وشمالا وهو يحمل سلاحه ويده على الزناد وعينه على حد الوطن لكي لا تدنسه قدم معتد او إرهابي، يتحدث شعرا ويهمس شعرا يتغنى بأمجاد حراس الوطن برا وبحرا وجوا.
أما شهداء الوطن فقد أجاد في اعتزاز الوطن بكل شرائحه بعظمة هذه التضحية الغالية للدفاع والذود عن الوطن ليتصدوا بصدورهم رصاص الغدر والخيانة بعزة وشموخ وكذلك حبه لرجال أمننا البوا سل حماة الجبهة الداخلية من الإرهابيين والمندسين بين ظهرانينا من الدواعش ومن في ركابهم من الخونة والعملاء يتحدث بصوت مرتفع عن عظمة قواتنا المسلحة ورجال أمننا البواسل.
إنه شاعر متمكن يملك زمام الشعر ويوظفه توظيفا يخدم قضيته وله عمق تاريخي وثقافي، أفقه واسع ونظرته ثاقبه انه شاعر نظم وشاعر عرضه وشاعر لعب يملك صوتا جميلا له قدره على الأداء في الحوارات الشعرية ويؤدي الشيلات بصوته وله قدره على صياغة اللحن الحماسي والتطريبي يحب قبيلته ويفاخر بها ويحترم كل القبائل في شعره ونثره انه يستحق منا جميعا التقدير وأتمنى على ملتقى بني شهر ان يكرم هذا الشاعر الذي يفيض شعره حبا لوطنه وربعه إنني أحيي فيه نبله وحصافة رأيه وحضوره الشعري على مستوى الوطن.
صالح حمدان

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لاتمثل الرأي الرسمي لصحيفة (تنومة) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها

التعليقات ( 0 )

شاهد معنا

جديد المقالات

كتبت في اعوام مضت عن العيد وكيف ان العيد لم يعد...


بواسطة : صالح بن حمدان

صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نائف بن عبد...


بواسطة : فايز المطيري

بعد صدور الأمر الملكي الكريم بإعفاء صاحب السمو...


بواسطة : ابو فراج

في خضم الأحداث الجارية على الساحة الدولية...


حمد بن جاسم وزير خارجية قطر الاسبق سولت له نفسه...


بواسطة : صالح بن حمدان

هذا الطريق الحيوي الذي يربط بين تنومه مرورا...


بواسطة : ابو فراج

الحاسة السادسة دائمًا ماتقلقني وتشتكي لانني...


Rss قاريء