• ×
أ.د. ظافر  ال حنتش

عمر بن غرامة العمروي ... الباحث الذي أغفله الإعلام

أ.د. ظافر ال حنتش

 6  0
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عمر بن غرامة العمروي ... الباحث الذي أغفله الإعلام


بقلم الأستاذ الدكتور / ظافر بن عبد الله بن حنتش
أستاذ الأدب العربي بجامعة الملك فيصل في الأحساء
ورئيس نادي الأحساء الأدبي
=-=-=
في حياة الإنسان فرص ثمينة تأتي أحيانا في يسرٍ وسهولة يكون الإعداد لها وليد اللحظة ، ولعل من هذه الفرص التي واتتني هي تلك التي قدَّر الله لي فيها زيارة الباحث الكبير في علمه وتواضعه الدكتور / عمر بن غرامه العمروي في داره العامرة بمدينة الرياض ، رتب لهذه الزيارة في بضع دقائق الأخ الكريم الأستاذ الدكتور/ صالح أبو عراد واكتملت الصحبة برفقة الأخ العزيز الدكتور/ أحمد آل مريع رئيس مجلس إدارة نادي أبها الأدبي والابن الوفيّ/ عبدالله بن غرمان الشهري المشرف على موقع تنومة ، كانت الزيارة في جانب منها بقصد السلام على هذه القامة الكبيرة أستاذنا الباحث الدكتور/ عمر بن غرامه العمروي الذي ظلمه الإعلام كثيرا ، وتجاهله بقصد أوبدون قصد في حين صفَّق وهلَّل لمن هم دونه علما وفضلا وخلقًا .
أما الجانب الآخر للزيارة ، فكان واجب الشكرـ لمن يستحقون الشكر بعد الله ـ يحتم علينا أن نقدم للدكتور/ عمر بن غرامة العمروي شكر وتقدير المثقفين والمثقفات من أبناء تنومة ، بل ومن أهلها كافة لتبرعه السخيّ بمكتبته العامرة للجنة الثقافية بتنومة المنبثقة عن نادي أبها الأدبي التي يرأسها ابن تنومة البار الأستاذ الدكتور / صالح أبو عراد ، والمنضوية ضمن إنجازات لجنة الأهالي بتنومة ، وهو تبرع لا يقدر بثمن ، ولا يعرف قيمته المعنوية قبل المادية إلّا من عشق الكتاب وبحث عنه في دهاليز المكتبات العامة والخاصة في الداخل والخارج .
زيارة تحوَّلت إلى ندوة فارسها هذا الرجل الموسوعي الذي أفنى وقته وعمره وماله في البحث والتأليف والقراءة والتحقيق في صمت ، وفي بعد عن البهرجة الإعلامية التي صنعت من الأقزام جهلاء في ثياب علماء ، أما ( العمروي ) فكان يغرِّد وحده بين الكتب ، وعبر الرحلات العلمية التي قادته إلى أقاصي الأرض بحثا عن كتاب أو مخطوط ، أو معلومة أو عالم ، لم يبخل بمال ، ولم يثنه تجافي الآخرون عنه حتى من كانوا له بالأمس صحبة ، بل زاده ذلك تصميما وحبا للبحث ، وإيمانًا بحق الأجيال القادمة في الوصول إلى حقائق المعرفة الإنسانية .
إنها زيارة قصيرة في وقتها الزمني لكنها طويلة في حجم الفائدة التي خرجنا بها من دار هذا الرجل الذي يذكرنا بالكبار من الباحثين في إرثنا العربي الزاخر على مرِّ العصور .
ختاما أقول :

أَيُّها الباحثُ العمروي = رائع أنت في منهــجـــكْ
لَمْ تَزَلْ تَرْتَقِي مُبْدِعًا = باذلَ الجهد في مُـــنْتَجـكْ
لِجْ رحابَ العـُلا إنَّها = ترقبُ الطِّيب من مولِجكْ
=-=-=


الأحساء
1 / 5 / 1434هـ .

التعليقات ( 6 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    05-05-1434 10:34 مساءً s.s :
    ماذااقول لك ياسيدالحرف..ومنبع المعاني..وبحورالكلمات..وكل الكلام الجميل بأنواعه لديك مكتوب..!! اشكرك على إبداعك وبوح قلمك نثرما قديجول في اﻷنفس..موضوع عالي بذوقه رفيع بشأنه..مفعم بالوفاءوالعطاء... يسعدناطرح حبرك العطر..وتواجدك الرائع ونظرة منك لهذه المواضيع هو اﻹبداع بنفسه بكل ماجمعه فكرك ..كتبت فأبدعت فهنيئا لنا أسمك الكريم أ.د.ظافرالشهري دمتت لناودام قلمك . وتبقى مميز.. لك خالص تقديري S.s
  • #2
    05-05-1434 08:32 مساءً فايزه الشهري :
    نحن نتشرف فيكم جميعا الله يكثر من امثالكم ولفته جميله من الاستاذ الدكتور / ظافر ال حنتش تدل على طيب اخلاقه، الشكر والتقدير للدكتور ظافر ولكل من ذكر
  • #3
    04-05-1434 11:37 مساءً محمد الشهري :
    شكرا للأستاذ الدكتور / ظافر بن حنتش على هذه اللفته الجميلة تجاه قامة كبيرة بحجم الدكتور الباحث / عمر بن غرامة العمروي ، لايستغرب من الأستاذ الدكتور ظافر مثل هذا المقال الذي أسعدنا جميعا وكلنا أبناء تنومة نؤكد على ما قاله أستاذنا الدكتور بن حنتش بأن نقدم للعمروي الشكر والثناء على تبرعه القيم الذي سيبقى في ذاكرة أبناء تنومة بالامتنان والعرفان
  • #4
    04-05-1434 09:43 مساءً عبد الله الطنيني :
    بسم الله الرحمن الرحيم (1) لايستغرب الطيب والكرم من أهله ، فسعادة الدكتور : عمر العمروي ، أهل للثناء ، وأهل للكرم والطيب ، فكلنا محافظة تنومة بسكانها ، نشكر سعادته على هذا السخاء الذي خص به محافظتنا الغالية على الجميع ، وندعو الله جل وعلا ، أن يزيده رفعة وسؤددا ، ويجعل هذا العمل في موازين حسناته ، إنه ولي ذلك والقادر عليه . (2) إشادة الدكتور ظافر وفقه الله وأمثاله بهذا العمل الجليل وصاحبه ، إعتراف من الكبار للكبار ، فلك أنت أيضاً يا د/ظافر وافر الشكر وعظيم الإمتنان ، فقد كفيت ووفيت ، كعادتك ، بيـّض الله وجهك ، ووجه الدكتور العمري .
  • #5
    04-05-1434 08:56 مساءً عبدالله مرعي :
    الدكتور عمر غرامة العمري ــ على الرغم من عدم رغبته في الظهورــ إلا أنه أول من عرفنا على يديه تاريخ وجغرافية رجال الحجر عبر كتابه الشهير: المعجم الجغرافي للبلاد العربية السعودية (بلاد رجال الحجر) والذي صدرت الطبعة الأولى منه عام 1397هــ وقدم له باحث الجزيرة العربية الشيخ حمد الجاسرــ رحمه الله ــ أي قبل أن يملأ المتعالمون الدنيا من بعده ضجيجاً كما أشرت يا دكتور ظافر في مقالك المنصف... جميل ــ يا أستاذ الأدب العربي ــ أن يرسم الكاتب صورة واضحة عن نفسه وعن الآخرين.
  • #6
    04-05-1434 07:45 صباحًا صالح حمدان :
    مرحبا سعادة الكتور وشاعر ايضا وكمايقال : تكا ملت فيك اوصاف خصصت بها ايها المبدع وماهذا التعبير عن مشاعر الاامتنان للشيخ الدكتور العمروي الا اعترافا من شخصكم الكريم بعظمت هذه الشخصية التي فعلا لم ينصفها الااعلام ولم تحظى بما تستحقه في ملتقيات ومنتديات منطقتنا ولكن النهار لايحتاج الى دليل وانني احيي هذا التواصل مع الشيخ العمروي واتمنى برعايتكم واخينا العزيز القدر والمقام الااستاذ الدكتور ابوعراد اقامت ملتقى ادبي وثقافي وتاريخي في صيف تنومه باذن الله مع العلامة والمؤارخ العمرو تعبيرا عن محبتنا وامتنا ننا لشخصه الكريم ولعطائه العلمي والفكري والبحثي واصدق التمنيات بالتوفيق لشخصكم ولتنومة الزهراء وللقائمين على موقع تنومه المتميز بقياد الشاب المثقف الخلوق عبدالله غرمان والله ولي التوفيق

شاهد معنا

جديد المقالات

بواسطة : ابو فراج

كرة القدم لم تعد مجرد لعبة تسلية أو لقضاء وقت...


بواسطة : صالح بن حمدان

الظلم هو عبارة عن التعدي عن الحق الى الباطل ،...


الكون بما فيه من مجرات ومجموعات شمسية وكواكب...


بواسطة : صالح بن حمدان

عندما تدركك الصلاة وتتجه لأقرب مسجد لأداء...


بواسطة : صالح بن حمدان

المملكة العربية السعودية حكومة وشعبا تدخل...


التقدير فن لا يحتاج لريشة رسام، ولا كلمات شاعر...


بواسطة : ابو فراج

في كل مكان من العالم تحدث أحداث ، وفيات ،...


Rss قاريء

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:28 مساءً الثلاثاء 22 مارس 1441.